7 – الدولة

فين الدولة؟ السؤال ده على لسان أي مواطن بيقابل مشكلة ما في الشارع. المجاري ضربت يا جماعة، هي فين الدولة؟ سينا بتولع، فين الدولة؟ أسعار البنزنين فرقعت، فين الدولة؟ الثقافة السينمائية منحطة، فين الدولة؟ فين الحكومة؟ فين المسؤولين؟ الواحد بيسمع

6 – الشرعية

ليه الناس بتحترم الريس؟ الرئاسة مش بس الشخص اللي بيحكم الجمهورية، دي مؤسسة مجسّدة في رئاسة الشركة والمصنع والورشة ووحدة الأمن والعصابة. احترام الريس شيء مفروغ منه، زي ما الناس بتقول إن احترام الأب واجب. لكن الواحد عارف إن ياما

5 – السيطرة

ليه الجيش بيبني طرق وكباري؟ ناس كثير تقول لك كثّر خيرهم، ومافيش حد يقدر يبني زي الجيش. بس إشمعنى طرق وكباري؟ وليه ما يكتفوش بعمارات ومحلات ومباني عسكرية؟ أكيد فيه كذا إجابة للسؤال: ناس تقول لك إن الجيش قلبه على

4 – الانضباط

ليه العساكر بتنفذ الأوامر؟ أكيد عشان ناس أخلاق وذوق وزي الفل. بس إيه اللي يمنع العسكري من إنه يخالف الأوامر إذا الشيطان لعب في دماغه؟ أو من غير ما يقصد زي في أفلام إسماعيل يس في الجيش؟ أكيد مافيش حاجة

٣- الهيمنة

ليه الناس مابتثورش؟ قعدنا تحت حكم ديكتاتوري غبي وحرامي وفاشل، وكل الناس شايفة غباءه وسرقته وفشله، بس ماحدش نزل الشوارع إلا بعد ثلاثين سنة. كانت الناس نايمة؟ أكيد لا، لأن فيه مناضلين وطلاب وعمال كانوا دايما بينزلوا وبيقاوموا. يعني الناس

٢- الطبقة

كل واحد عنده إحساس بالقهر: السؤال هو إزاي نفرّق مابين الإحساس الشخصي بالقهر ومكوناته الإجتماعية؟ المشكلة أن الطريقة الأساسية لأن الواحد يدرك القهر الإجتماعي هي عن طريق خبرة شخصية: مثلا إن الداخلية تمسك صاحبي بدالي، أو إن واحد يتحرش بيا

١- المفهوم

إيه أهمية الفلسفة؟ ده سؤال مابيشغلش مجتمعنا الأكل عيشي الحالي، إنما ده سؤال أساسي في إطار تطوير الفكر والثقافة ونقد النظام القائم. الفيلسوف الفرنسي جيل دولوز جاوب عالسؤال ببراعة في كتاب صغير عنوانه “ما هي الفلسفة؟”. الكتاب بيبدأ بوصف و